Esraa Hussein Forum
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزي الزائر اهلا وسهلا بكم في منتدي اسراء حسين ، إذا كنت زائر يسعدنا ويشرفنا ان تسجل في المنتدي وتكون من ضمن اعضاؤه ، اما إذا كنت عضوا فتفضل بالدخول ، شكرا لزيارتكم لمنتدانا
دمتم برعاية الله وحفظه
مع تحياتي،
اسراء حسين

Esraa Hussein Forum



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخولدخول
المواضيع الأخيرة
» صناعة الخرائط عبر التاريخ
الخميس 20 يوليو 2017, 10:04 pm من طرف محمدسعيدخير

» بطاقات القوانين الصفية للطلاب مهمة جدا جدا
الأربعاء 19 أكتوبر 2016, 8:12 pm من طرف تلميذة سيبويه

» برنامج الأرشفة الإلكترونية/ مجانا 100% برنامج أرشيف التعاميم والوثائق
الإثنين 10 أكتوبر 2016, 9:36 pm من طرف alialneamy

» المكتبة الألمانية النازية (مكتبة كتب عن تاريخ المانيا النازية) من تجميعى الشخصى حصريا على منتدانا
الجمعة 24 يوليو 2015, 11:48 pm من طرف هشيم النار

» جامعة المدينة العالمية
الثلاثاء 16 يونيو 2015, 4:42 pm من طرف BI744

» جامعة المدينة العالمية
الثلاثاء 16 يونيو 2015, 4:41 pm من طرف BI744

» جامعة المدينة العالمية
الثلاثاء 16 يونيو 2015, 4:40 pm من طرف BI744

» جامعة المدينة العالمية
الثلاثاء 16 يونيو 2015, 4:40 pm من طرف BI744

» جامعة المدينة العالمية
الثلاثاء 16 يونيو 2015, 4:40 pm من طرف BI744

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Esraa Eman Hussein{Admin}
 
Dr.Emanis
 
أبلة حكمت
 
البروفوسور
 
mony moon
 
zinab abd elrahman
 
نهى
 
nihal noor eldin
 
heba mohammed fouad
 
super mada
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
التوقيت
Free Clock

شاطر | 
 

 السياسة التعليمية في ماليزيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Esraa Eman Hussein{Admin}
Admin المدير العام للمنتدى
Admin المدير العام للمنتدى
avatar


الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 4049
تاريخ التسجيل : 15/06/2009
العمر : 28
الموقع : www.esraa-2009.ahlablog.com




مُساهمةموضوع: السياسة التعليمية في ماليزيا   الخميس 02 ديسمبر 2010, 2:01 pm



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

السياسة التعليمية في ماليزيا
مع نيل ماليزيا الاستقلال في عام 1957، وقد ورثت السياسة التعليمية البريطانية، اخذت تعدّ نظاما تعليميا وفقا لمرحلة ما بعد الاستقلال. وكانت البداية مع تقرير رزاق the Razak Report,1956 والذي اصبح اساس السياسة التعليمية حتى يومنا هذا.
و تجد السياسة التعليمية، ممثلة في وزارة التعليم، نفسها ملزمة بتحقيق متطلبات الخطط في القضايا التالية:
أ‌- الوحدة القومية.
ب‌- استئصال الفقر بغض النظر عن العرق.
ت‌- تخفيض التباينات الاقتصادية والاجتماعية.
ث‌- تخفيض التفاوتات في التنمية الاقتصادية بين الولايات، وبين المناطق الحضرية والريفية.
ج‌- اعادة بناء المجتمع الماليزي.
ح‌- النمو الاقتصادي مع العدالة.
خ‌- رفع تنمية الموارد البشرية.
د‌- صناعة العلوم والتكنولوجيا وتكامل التخطيط الاقتصادي- الاجتماعي.
ذ‌- حماية البيئة.
وقد تعهدت السياسة التعليمية بتحقيق نسب الاستيعاب الكاملة في مرحلة التعليم الاساسي، من خلال استهداف الاستيعاب الكامل للذكور والاناث على حد سواء في المرحلة الابتدائية وتقديم التعليم الثانوي لكل الشباب والفتيات، فبينما كانت نسب الاستيعاب في 1957،سنة الاستقلال، هي 80% نجد ان نسب الاستيعاب تصل ومنذ بداية التسعينيات الى أكثر من 98 %. فقد وصلت نسبة المشاركة في التعليم الابتدائي الى 98،49 في العام 2003.
كما عملت السياسة التعليمية على زيادة مشاركة الاناث في النظام التعليمي في جميع المراحل المختلفة، فبينما كانت عدد المشاركات في المرحلة الابتدائية في سنة 1957، هي 367،158 ، فقد وصلت نسبة المشاركات في المرحلة الابتدائية في العام 2002 الى 64،6% . كما وصلت نسبة الاناث في المدارس الثانوية الاكاديمية والمدارس الفنية الى 62،8% و 41،9% على التوالي في العام 2000.
وبينما سجلت مرحلة التعليم الثانوي المتوسط انخفاضا هامشيا بنسبة 1،57%، حيث كانت نسبة التسجيل في العام 1993 هي 85،97 وانخفضت الى 84،40% في العام 2003، نجد زيادة نسبة المشاركة في المرحلة الثانوية العليا من 55،74% في العام 1993 الى 73،52% في 2003. بالتوازي مع ذلك فبينما كانت نسبة التسجيل في الجامعات الحكومية هي 5،9% في العام 1993 فقد وصلت في العام 2003 الى 18،7%.
وفيما يتعلق بالانفاق على التعليم،فقد وصلت،عام 1988 ايضا، النسبة المئوية لميزانية التعليم المخصصة للتعليم الاساسي والتعليم العالي 67،6 و16،5 على التوالي.
ويتضح من المؤشر السابق ان سياسة توزيع الانفاق التعليمي سياسة سليمة،منذ وقت مبكر، تقوم على رؤية ضرورة بناء المورد البشري من القاعدة الى الهرم.
ويلاحظ ان سياسة زيادة الانفاق على التعليم سياسة مستقرة ومستمرة تبعا لظروف النمو الاقتصادي للبلاد.
وقد اولت الخطط الخمسية التنموية المتتابعة في ماليزيا، اهمية الانفاق على التعليم والتدريب، حيث شهد الانفاق على التعليم ما بين الخطة الاولى 1966- 1970 والخطة السابعة 1996-2000 تزايدا مضاعفا ومستمرا،فبينما بلغت النسبة المئوية من الانفاق التنموي الاجمالي على التعليم ل 7،8% في الخطة الاولى، فقد بلغت في الخطة السابعة الى 15،1%. كل هذا يعكس الدور المركزي لتبني تنمية الموارد البشرية من اجل زيادة الانتاجية. وليس هذا فقط، بل تبعه سياسة زيادة الانفاق على المراحل التعليمية الاساسية، خاصة الثانوي منها، بصفة مقاربة للتعليم العالي، فبينما كان الانفاق على التعليم العالي من مخصصات التعليم في الخطة الخمسية السابعة هي 29،3،كانت نسبة الانفاق على التعليم الثانوي 24،2.
وقد وصلت نسب الانفاق على التعليم من الميزانية القومية خلال عام 2003 و2004 و2005 الى 26،19، 23،93، 16،71 % على التوالي.
وتنظيم الادارة التعليمية في ماليزيا مركزي وبنيته الادارية تتكون من اربع مستويات هرمية مميزة: المستوى الفدرالي،مستوى الولايات، مستوى المناطق District، مستوى المدارس.
الممثل المؤسسي لهذه المستويات الاربعة هي وزارة التعليم، اقسام تعليم الولايات، مكاتب التعليم في المناطق، والمدارس. ومهمة وزارة التعليم تنفيذ السياسة التعليمية وادارة النظام التعليمي، ويعهد الى لجان التخطيط والسياسة صناعة القرار. اما على مستوى الولايات، والتي هي اربع عشر ولاية، فهناك ادارة تعليمية لكل ولاية،يعهد لها تطبيق برامج التعليم القومية،والمشاريع، والنشاطات، الى جانب تقديم التغذية الراجعة من اجل تطبيق الخطط العديدة.اما على مستوى المناطق فهناك مكاتب التعليم التي يعهد لها الاتصال المباشر مع المدارس، كحلقة فاعلة بين المدارس وادارات التعليم في الولايات. اما على مستوى المدارس، فيتولى مدير المدرسة Headmaster ادارة التنظيم المدرسي مثل ادارة تمويل المدرسة، الموارد، تخطيط جداول الدراسة، برامج عمل المعلمين.
وقد وصّفت التقارير الدولية والابحاث، نمط الادارة التعليمية في ماليزيا بأنه مركزي. وهذا بدوره اعطى مجالا للنقد، حيث الدور المركزي الشديد لوزارة التعليم، والتي تمارس رقابة صارمة بحيث لا يتخذ اية اجراءات او تدابير في المدارس دون الرجوع اليها، لا يسمح في كثير من الاحيان لمدراء المدارس والمدرسين باظهار مبادراتهم وقدراتهم الخلاقة.
ومع تعقد التكنولوجيا وبيئة التجارة العالمية وتوافقا مع رؤية 2020 تقدم وزارة التعليم في ماليزيا موضوعات التعليم المهني والفني في المراحل التعليمية التالية:
مستوى المدارس الابتدائية
فعند هذا المستوى يقدم للطلاب الموضوعات قبل المهنية Pre-Vocational، والتي تسمى بمهارات الحياة Living Skills. الموضوعات التي تقدم تهدف الى تطوير القدرات اليدوية والانتاجية وادارة الذات لدى التلاميذ في هذه المرحلة. هذه القدرات يأمل ان تكون مكتسبة من خلال المعرفة والمهارات العملية، بالاضافة الى غرس الاتجاهات الايجابية نحو التكنولوجيا والعمل.
الموضوعات المهنية الرئيسية التي تقدم في هذه المرحلة هي:
الصيانة، عناصر الانتاج.
العمل وادارة الذات.
التصميم Designing.
مستوى المدارس الثانوية المتوسطة
أما في مرحلة التعليم الثانوي المتوسط فيقدم ما يسمى ب "مهارات الحياة المتكاملة" Integrated Living Skills. وهدف ذلك، الانسجام مع فلسفة التعليم القومية التي تركز على تنمية الفرد ثقافيا وروحيا وعاطفيا وجسديا بشكل منسجم ومتوازن، بالاضافة الى تشكيل المواطن الماليزي ذو الكفاءة والمعرفة الواسعة. مع التأكيدات الحثيثة على زيادة انتاجية الدولة من خلال مشاركة المجتمع في عملية الانتاج، والتجديد،والابداع.
وتتضمن الموضوعات ما قبل المهنية في هذه المرحلة الفنون الصناعية، ودراسات العمل Business ، واقتصاديات المنزل، والعلوم الزراعية. العلوم الزراعية مؤلفة من مواد أساسية واختيارية. وتجدر الملاحظة أن هناك تكاملا في تقديم المواد المهنية في المرحلة الابتدائية والمتوسطة والتي زودت أساسيات التكنولوجيا والمهنية.
مستوى المدارس الثانوية العليا
أما في المرحلة الثانوية العليا، فتقدم الموضوعات المهنية في جميع الشعب او المسارات، سواء الاكاديمية او الفنية او المهنية. ومن بين اهم الموضوعات الحديثة التي تقدم في هذه المرحلة هندسة التكنولوجيا Engineering Technology وهندسة الرسم Engineering Drawing. وهدف تقديم هذه الموضوعات التأكيد على مشروعات التصميم او التعديلات على المنتجات الحالية من اجل ارضاء المستهلكين في الحاضر والمستقبل.
ورفعت وزارة التعليم في ماليزيا شعار " جودة التعليم للجميع" Quality Education for All، وتظهر الاتجاهات القوية نحو تطبيق منهج الجودة من خلال التالي:
المدارس الذكية
صمم مشروع المدارس الذكية Smart School Project من أجل تطبيق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ICT. الفلسفة التربوية لمشروع المدارس الذكية المزج الملائم لاستراتيجيات التعلم لضمان اتقان الكفاءات الاساسية والتنمية الشاملة. التعليم والتعلم في المدارس الذكية مؤسس على أربع موضوعات رئيسية: اللغة المالاوية، اللغة الانجليزية، العلوم، والرياضيات. هذه الموضوعات صممت لتتلاءم مع القدرات والحاجات المختلفة للطلاب.
متوسط حجم الفصول وعدد التلاميذ لكل مدرس
الاولويات التي وضعت في ماليزيا لتنمية الموارد البشرية، فرضت على الحكومة تخفيض متوسط حجم الفصل، وعدد التلاميذ لكل معلم، وزيادة متوسط حجم المدارس، والذي تحسن بشكل ملحوظ مابين العام 1998 و2003 على مستوى المدارس الابتدائية. فمتوسط حجم الفصل في المرحلة الابتدائية والثانوية في 2003 هو 31 و33 على التوالي. ووصل متوسط حجم المدارس الابتدائية والثانوية - اي عدد الطلاب في كل مدرسة في 2003 هو 400 و1047 على التوالي. أما متوسط عدد الطلاب لكل معلم فقد وصل في المرحلة الابتدائية والثانوية في 2003 الى 17 و16 على التوالي.
تطوير عملية التقويم
وقد قامت وزارة التعليم بالعديد من التغييرات لتحسين عملية التقويم Assessment في النظام التعليمي من اجل تعزيز الوصول للتعليم للجميع ومن بين هذه المبادرات تقديم:
أ‌- المدارس القائمة على تقويم المهارات الشفوية School-Based Assessment of Oral Skills،كعملية تقويم مستمرة للطلاب، تقويم المهارات الشفوية في اللغة المالاوية والانجليزية.
ب‌- تقويم ثنائي اللغة Bilingual Assessment. وهوتقويم مادة الرياضيات والعلوم في اللغة المالاوية واللغة الانجليزية.
ت‌- التقويم القائم على الكفاءة، ومدخل الموديولات.
صادر عن فريق الترجمة بشبكة العلمانيين العرب [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الهوامش:
Ahmad Mohd.Isa: National strategies in the reorientation of student -inclination towards scince and technology، in "the human resourse perspective-towards achieving vision 2020"، institute teknologi MARA، 1999،P 45
- Ministry of education Malaysia: the development of education-national report of Malaysia، 2004، P 17
- Fang Chan Onn: Education and training towards achieving vision 2020، in " the human resourse perspective-towards achieving vision 2020"، institute teknologi MARA، 1999، p 4
- Ministry of education Malaysia: the development of education-national report of Malaysia، op.cit، P 1-2
- Jamilah Ariffin: Women &development in Malaysia، pelanduk،1992
- Sha’ban Muftah Isma’il : Women economic growth & development in Malaysia،1999 ، p 93
- Ministry of education Malaysia: the development of education-national report of Malaysia، 2004، P 1-2
- Kamal bin Salih: Sectorecal projection of manpower needs in Malaysia، in "the human resourse perspective-towards achieving vision 2020"، institute teknologi MARA، 1999،P 74
- Lee Kiong Hock: Labor market issues-skills، training، and labor productivity، in " productivity for sustainable development، university malaya،1998 ،p 29- 30
- Asian Development Bank Report: Malaysia-technical education project، Asian Development Bank، 2007، p 19
- Ministry of education Malaysia: the development of education-national report of Malaysia، op.cit، P 5- 8
- Haji Mustapar bin Muhamad & Haji Ahmad Tajudin bin Jab:Integrating TVE in the Malaysian education system، ministry of education Malaysia، 2006، p 3- 6
- Ministry of education Malaysia: the development of education-national report of Malaysia، op،cit، P 11
- Ministry of education Malaysia: the development of education-national report of Malaysia، op.cit، P 18
- Ministry of education Malaysia: the development of education-national report of Malaysia، op.cit، P 14- 15









تابعونا على صفحتنا فى الفيس بوك

الموسوعة الشاملة


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://esraa-2009.ahlamountada.com
 
السياسة التعليمية في ماليزيا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Esraa Hussein Forum :: المنتدى التــربــوى :: المنتدى التربوى-
انتقل الى: