Esraa Hussein Forum
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزي الزائر اهلا وسهلا بكم في منتدي اسراء حسين ، إذا كنت زائر يسعدنا ويشرفنا ان تسجل في المنتدي وتكون من ضمن اعضاؤه ، اما إذا كنت عضوا فتفضل بالدخول ، شكرا لزيارتكم لمنتدانا
دمتم برعاية الله وحفظه
مع تحياتي،
اسراء حسين

Esraa Hussein Forum



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخولدخول
المواضيع الأخيرة
» صناعة الخرائط عبر التاريخ
الخميس 20 يوليو 2017, 10:04 pm من طرف محمدسعيدخير

» بطاقات القوانين الصفية للطلاب مهمة جدا جدا
الأربعاء 19 أكتوبر 2016, 8:12 pm من طرف تلميذة سيبويه

» برنامج الأرشفة الإلكترونية/ مجانا 100% برنامج أرشيف التعاميم والوثائق
الإثنين 10 أكتوبر 2016, 9:36 pm من طرف alialneamy

» المكتبة الألمانية النازية (مكتبة كتب عن تاريخ المانيا النازية) من تجميعى الشخصى حصريا على منتدانا
الجمعة 24 يوليو 2015, 11:48 pm من طرف هشيم النار

» جامعة المدينة العالمية
الثلاثاء 16 يونيو 2015, 4:42 pm من طرف BI744

» جامعة المدينة العالمية
الثلاثاء 16 يونيو 2015, 4:41 pm من طرف BI744

» جامعة المدينة العالمية
الثلاثاء 16 يونيو 2015, 4:40 pm من طرف BI744

» جامعة المدينة العالمية
الثلاثاء 16 يونيو 2015, 4:40 pm من طرف BI744

» جامعة المدينة العالمية
الثلاثاء 16 يونيو 2015, 4:40 pm من طرف BI744

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Esraa Eman Hussein{Admin}
 
Dr.Emanis
 
أبلة حكمت
 
البروفوسور
 
mony moon
 
zinab abd elrahman
 
نهى
 
nihal noor eldin
 
heba mohammed fouad
 
super mada
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
التوقيت
Free Clock

شاطر | 
 

 مقال بعنوان ( الاتصال غير اللفظى / لغة الجسد ) اعداد/ دكتور وحيد حامد عبد الرشيد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Esraa Eman Hussein{Admin}
Admin المدير العام للمنتدى
Admin المدير العام للمنتدى
avatar


الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 4049
تاريخ التسجيل : 15/06/2009
العمر : 28
الموقع : www.esraa-2009.ahlablog.com




مُساهمةموضوع: مقال بعنوان ( الاتصال غير اللفظى / لغة الجسد ) اعداد/ دكتور وحيد حامد عبد الرشيد   الإثنين 03 أكتوبر 2011, 5:30 pm



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
مقال بعنوان :
الاتصال غير اللفظي (لغة الجسد)


إعـــــــــــــــــداد دكتـــــــــــــــــور
وحيد حامد عبد الرشيد

يعد التواصل الجيد أساس العلاقات الناجحة ، سواء أكان اتصالا شخصيا أومهنيا. ولهذا الاتصال نوعان ، الاتصال اللفظي والاتصال غير اللفظي. وسوف يكون حديثنا هنا عن الاتصال غير اللفظي، أو ما يسمى ب (لغة الجسد) ، والذي يتمثل في تعابير الوجه والإيماءات ، اتصال العين ، والوقوف والجلوس ، وحتى نبرة الصوت.

حيث يعد هذا النوع من الاتصال أداة قوية من شأنها أن تساعد على التواصل مع الآخرين ، والتعبير عن كثير من المعاني والمشاعر والأفكار ، ونقل المواقف الصعبة والتعبير عنها وتوصيلها للآخرين بسهولة ويسر ، وبناء علاقات أفضل في المنزل والعمل.
وهذا النوع من الاتصال (لغة الجسد) يشكل 65 ٪ من عملية الاتصال .عامة ، كما أشارت بذلك البحوث التربوية التي أجريت في مجال الاتصال غير اللفظي، فإذا كنت ترغب في التواصل بشكل جيد ، فإنه من المنطقي أن تفهم كيف يمكنك استخدام الجسم لتقول ما تعنيه، مع الحذر والانتباه إلى أن هذه اللغة تختلف اختلافا كبيرا بين الناس وخصوصا مع الثقافات العالمية.

مفهوم الاتصال غير اللفظي :

في الأساس يعد الاتصال غير اللفظي هو عملية إرسال واستقبال الرسائل من خلال مجموعة متنوعة من الطرق دون استخدام الرموز اللفظية (الكلمة (إلا أن معظم المتحدثين / المستمعين ليسوا على وعى بهذا الأمر. ويشمل ذلك هذا النوع من الاتصال -- ولكن ليس على سبيل الحصر :
• لمسة
• لمحة
• اتصال العين (النظرة(
• حجم
• قرب
• الإيماءات
• تعبير وجهي؟ وقفة (صمت(
• ترتيل
• فستان
• وضع
• رائحة
• اختيار الكلمة والجملة
• الأصوات

وهناك من يرادف ما بين الاتصال غير اللفظي ولغة الجسد ، التي تعرف بأنها " مجموعات من الإشارات والمواقف ، تعتمد في إصدارها على المشاعر الداخلية والحالات الذهنية للمتحدث، يرسلها ليعبر بها عن معاني معينة يرغب في إرسالها لمن يتواصل معه"
ويعرف محمد على الاتصال غير اللفظي بأنه : Non Verbal Communication Skills" جميع المهارات التي يستخدمها الفرد أثناء قيامه بالتعامل مع المحيطين به بهدف إرسال واستقبال رسالة منهم أو إليهم سواء كان ذلك هدفاً لتدعيم شكل التواصل اللفظي أو أسلوب للتواصل غير لفظي في حد ذاته ومن هذه المهارات التواصل البصري، تعبيرات الوجه، الإشارات والإيماءات، التواصل بالصور والتي تؤدي إلى الغرض من العملية الاتصالية وهو نقل أفكار الفرد إلى المحيطين به "
ويعرف أحمد عبد الله العرينى الاتصال غير اللفظي بأنه :" كل ما يصدر عن جسم الإنسان من حركات، أو إيماءات، أو إشارات، أو تعبيرات وجه، أو من خلال المظهر، أو الصوت وتغيراته, سواءً كانت إرادية، أو غير إرادية, فطرية، أو مكتسبة، وتؤثر في عملية الاتصال بين المرسل والمستقبل.

مكانة الاتصال غير اللفظي بين العلوم الإنسانية:

الاتصال غير اللفظي أو الإيحاء غير اللفظي هو علم حديث ، يدرس في عدد محدود من الدول المتقدمة مثل فرنسا، حيث يهتم بدراسة كيفية التواصل بين شخصين أو أكثر بلغة الإيماءات دون لفظ أو كلمات.أي أنك تستطيع أن تفهم شخصية من أمامك دون الخوض في حديث معه وذلك من خلال ملامح وجهه وطريقة جلسته وطريقة مصافحته والحركات التي يقوم بها.... الخ حتى من خلال نظرات الأعين.. ويمكن أن يكون أفضل تعبير هنا هو قول الشاعر:
وتعطلت لغة الكلام وخاطبت عيناي في لغة الهوى عينـاك

قطع الغيار المستخدمة في لغة الجسد :

حيث يمكنك إرسال إشارات فردية مع أجزاء من الجسم ، هنا نود عرض لأجزاء الجسم ، التي تمثل قطع الغيار للغة الجسم ، وهذه الأجزاء هى :
- الرأس : الوجه ، الخدود ، الذقن ، الفم ، الشفاه ، الأسنان ، اللسان ، الأنف ، العيون ، الحواجب ، الجبين ، الشعر
-الذراع : الكوع ، اليد
- الجذع : الرقبة ، الكتف ، الصدر ،البطن ، الورك
-الساقين : الفخذ ، الركبة ، القدم .



أنواع الاتصال غير اللفظي:

للاتصال غير اللفظي نوعان ، هما:
1- لغة الجسد: مثل:
• تعبيرات الوجه.
• حركة العينين والحاجبين.
• اتجاه وطريقة النظر.
• حركة ووضع اليدين والكفين.
• حركة ووضع الرأس.
• حركة ووضع الأرجل.
• حركة ووضع الشفاه والفم واللسان.
• وضع الجسم.

2- الاتصال الرمزي:
ويستخدم لتوصيل القيم والأحاسيس للمتلقي مثال على ذلك:
• الشعر: اللحية، الشارب، الحلاقة، التسريحة.
• العلامات: مثل الوشم... وغيره.
• الجواهر والحلي.
• نوع وألوان الملابس.
• نوع وموديل السيارة.
• نوع المنزل وموقعه.
• المقتنيات (هاتف محمول...(...
• مكان الجلوس.
• المسافة بينك وبين الآخرين.
• مستحضرات التجميل.

أهمية ودور الاتصال غير اللفظي:

يمكن للاتصال غير اللفظي أن يلعب خمسة أدوار رئيسة هى :
1- التكرار : حيث يعمل الاتصال غير اللفظي على تكرار معنى الرسالة الشفهية حتى يتمكن المرسل إليه من فهم تلك الرسالة
2- التناقض : حيث يمكنه أن يعكس معاني متناقضة مع ما يريد المرسل إيصاله للمرسل إليه من أفكار ومعاني.
3- الاستبدال : حيث يمكن للاتصال غير اللفظي أن يكون بديلا للرسالة الشفهية فهي، فعلى سبيل المثال يمكن لعيون الشخص أن تنقل رسالة حية أكثر بكثير من مجرد كلمات شفهية
4- يكمل : أنها قد تضيف أو تكمل رسالة شفهية ، حيث تزيد من إيضاحها وإكمال وتوصيل معانيها للمرسل.
5- اللهجات : قد تؤثر لهجة المرسل على الرسالة وصعوبة فهمها لدى المرسل إليه ، فيتدخل الاتصال غير اللفظي ليزيل هذا الغموض .

دور الاتصال غير الشفهي في العلاقات الإنسانية :

الأمر يحتاج إلى أكثر من مجرد كلمات لخلق الوفاء ، والعلاقات القوية مع الآخرين. وللتواصل غير اللفظي تأثير كبير على نوعية هذه العلاقات الإنسانية ، من حيث تقويتها أو إضعافها ، وذلك من خلال المساعدة على :
- قراءة دقيقة لمن نتعامل معهم ، لما يحملونه من عواطف ومشاعر وأحاسيس
- خلق الثقة والشفافية في العلاقات مع الآخرين من خلال إرسال إشارات وإيماءات غير لفظية تتطابق مع الكلمات المراد توصيلها.

أنواع التواصل غير اللفظي :

هناك العديد من أنواع مختلفة من التواصل غير اللفظي، يمكن إيضاحها فيما يلى :
- تعبيرات الوجه :
حيث يعد وجه الإنسان معبرة للغاية ، وقادر على التعبير عن المشاعر عدد لا يحصى من دون أن يقول كلمة واحدة. ، وتعد هذه التعبيرات حقوق عالمية فهناك تعابير الوجه عن السعادة والحزن والغضب والمفاجأة والخوف والاشمئزاز، وهى نفسها تعابير عالمية موحدة بين الثقافات المختلفة .
حركات الجسم:
حيث تعد حركات الجسم ثروة من المعلومات تؤثر على نظرتنا تجاه من نتعامل معهم ، وهى لغة عالمية موحدة ، فمن حيث طريقة جلوسهم وقعودهم ومشيهم ووقوفهم وطريقة تحركهم ... نستنبط كثيرا من المعاني والأفكار عن طبيعتهم وشخصيتهم وما يريدون إيصاله لنا.
الإيماءات :
هى جزء من نسيج حياتنا اليومية مثل استخدام أيدينا عندما يكون المتحدث يؤيد رأيه بحجة أو يتحدث عن نفسه بحيوية ونشاط ، ونستخدم الإيماءات أثناء تحدثنا كثيرا دون تفكير في أدائها ، ولكن يجب الانتباه إلى نقطة مهمة وهى أن هذه الإيماءات كثيرا ما تختلف من ثقافة إلى أخرى ، لذا يجب الحذر عند استخدامها أثناء التعامل مع الآخرين ، تجنبا لوقوع سوء التفاهم.
اتصال العين:
حاسة البصر هى الحاسة المسيطرة على معظم الناس ، والتواصل البصري يعد من أهم أنواع الاتصال غير اللفظي، حيث يولد هذا النوع من الاتصال كثيرا من المشاعر ؛ المحبة ، العداء ، الجاذبية ، النفور ....بين المتحدثين ، كما أن هذا الاتصال يؤثر بشكل فعال على مسيرة المحادثة والتواصل ؛ سواء بتدفق الحديث أو إنهائه
اللمس :
حيث يتواصل الناس ويتفاعلون معا من خلال اللمس ، مثل المصافحة ، العناق ، التقبيل ، المسح على الشعر ، وضع اليد حول العنق ، التربيت على الظهر.... فاللمس لغة تواصل قوية لتوصيل كثيرا من الرسائل دون حديث أو لغة بين الناس
الفضاء :
لكل فرد فضاء خاص به أو حيز مادي واقتحام هذا الحيز يعبرا عن كثير من الرسائل المختلفة المراد توصيلها ونقلها ، حيث يعبر عن الحميمية ، العدوان ، الهيمنة ، العاطفة .....
الصوت :
حيث يمكننا أن نتواصل مع بعضنا البعض من خلال أصواتنا ، حتى وإن لم نستخدم الكلمات في تواصلنا ، حيث تصلنا من خلال الأصوات رسائل كثيرة ، مثل: السخرية ، الغضب ، المحبة ، الكره ، السعادة ، الحزن ، الثقة ، الضعف.....وذلك من خلال اللهجة ، نبرة الصوت ، الإيقاع
المظهر:
حيث إن الملبس وتناسق ألوانه وقصات الشعر وغيرها تعد من العوامل القوية التي تؤثر في عملية الاتصال غير اللفظي وإيصال الرسالة إلى المرسل إليه . فالمظهر يعكس انطباعات مهمة لدى المتلقي ، وهذا هو السبب الذي جعل الخبراء في مجال الاتصال ينصحون بضرورة ارتداء اللباس المناسب لإجراء مقابلات مع أصحاب العمل المحتملين.

نصائح لتحسين مهارات الاتصال غير اللفظي :

إن نجاح الفرد في حياته الشخصية والمهنية يعتمد إلى حد كبير على مدى امتلاكه لمهارات الاتصال اللغوي الجيد ؛ الشفهي والكتابي ، وقد أثبتت البحوث أن السلوكيات غير اللفظية تشكل نسبة كبيرة من اتصالاتنا الشخصية اليومية ؛ لذا فالسؤال الذي يطرح نفسه في هذا الجزء هو : كيف يمكن تحسين مهارات التواصل غير اللفظي ؟ وتتمثل الإجابة عن هذا التساؤل في النصائح التالية :
1- توجيه الاهتمام للإشارات والإيماءات :
حيث يمكن للناس التواصل بطرق عديدة ، منها الإشارات وإجادة استخدامها مثل العين ، والإيماءات ، وحركات الجسد ، ونبرة الصوت. حيث يمكن لجميع هذه الإشارات نقل المعلومات المهمة التي تعادل في أهميتها أهمية الكلمة في إجراء الاتصال الفعال.
2- البحث عن سلوكيات تتعارض :
فإذا كانت كلمات الشخص الذي يتحدث بها لا تتطابق وتصرفاتهم وسلوكياته التي يستخدمها في عملية الاتصال غير اللفظي ، فإنه يجب توجيه الاهتمام وإمعان النظر في تلك السلوكيات والتصرفات ، على سبيل المثال ، قد يقول شخص ما أنه سعيد بينما هو قاطب الجبين ويحدق في الأرض المقطبة.؛ لذا فإنه يجب العناية بتصرفات هذا الشخص لأنها تعكس معاني كثيرة ، والناس كثيرا ما يميلون إلى تجاهل ما قيل والتركيز بدلا من ذلك على التعبيرات غير اللفظية من المزاجية والأفكار والعواطف.
3- التركيز على نبرة الصوت عند التحدث:
فنبرة الصوت تنقل لنا ثروة كبيرة من المعلومات ، بها نتعرف على مدى حماس المتحدث وغضبه وفرحه وحزن ....وهذا النبرة تؤثر بشكل كبير على مدى استجابتنا لحديث المتكلم والتفاعل معه، فبالنبرة يؤكد ويدعم أفكاره وبها يزيد من حماس المستمعين ويجعلهم مشاركين ومتابعين لحديثة .
4- استخدام جيد راسل العين :
من المهم أن نتذكر أن حسن التواصل البصري جزء مهم من عملية الاتصال غير اللفظي ، ولا يعنى حس التواصل البصري إحداق العين وثباتها في عيون الآخرين ، فالاتصال البصري الصحيح يراه بعض الخبراء في أن يكون ما بين 4-5 ثواني ، وفشل الناس في النظر للآخرين يعنى فشل في عملية الاتصال الفعال ، حيث يدل ذلك على الهروب والخوف وإخفاء أشياء كثيرة.
5- طرح الأسئلة حول الإشارات غير المفهومة:
وهنا يجب طرح الأسئلة على المتحدث عندما تكون إشاراته التي يستخدمها أثناء حديثه غير مفهومه أو غير واضحة .
6- استخدام الإشارات لجعل الاتصال أكثر فعالة وذات مغزى:
حيث تهدف عملية الاتصال سواء أكانت هذا العملية لفظية أو غير لفظية إلى توصيل رسالة ذات معنى لشخص أو أشخاص معينين، لذا يجب تحسن عملية الاتصال هذه باستخدام الإشارات والإيماءات المناسبة لمعنى الرسالة .
7- البحث عن الإشارات المشتركة:
وهنا يجب البحث عن مجموعة من الإشارات المشتركة بين مجموعة من الناس ، تحمل معنى وفكر مشترك يمكن إيصاله إليهم بسهولة ، فالتركيز على إشارة واحدة قد تؤدى إلى إخفاق في إيصال الرسالة إليهم ؛ لأنه قد يفهما البعض والبعض الآخرين يستنتج منها معنى ومضامين مختلفة .
8- النظر في السياق :
ويتمثل ذلك في حسن انتقاء الإشارات المناسبة لسياق الكلام المراد توصيله للسامعين ؛ أي مناسبة الإشارات المستخدمة لمقتضى الحال .
9- إدراك ما تحمله الإشارات من معاني:
حيث يجب أن يدرك المتحدث أن ما يستخدمه من إشارات قد تفهم خطأ من قبل بعض المستمعين، فقد يفهم أن المصافحة بشدة وبحرارة تدل على قوة الشخصية ، وان المصافحة الضعيفة تدل على ضعف الشخصية وعدم الثبات ، بينما في الواقع قد يكون ضعف المصافحة بسبب التهاب في المفاصل أو ألم في اليد، لذا فيجب الحذر وعدم الانخداع حول فهم ما تحمله بعض الإشارات من معاني خادعة .
10- الممارسة ، الممارسة ، الممارسة :
حيث يمكن تحسن قدرة الفرد على الاتصال غير اللفظي وذلك من خلال معرفة مهارات هذا المجال من الاتصال والتدريب عليها وممارستها بفعالية .

مبادئ الاتصال غير اللفظي :

هناك أربعة مبادئ رئيسة لتحقيق الاتصال غير اللفظي الفعال يجب على كل فرد أن يعيها جيدا ، إذا أردا أن يحقق تواصل فعال بمن حوله ، وهذه المبادئ هى :
أولاً : يتكون الاتصال غير اللفظي من قسمين: الأول مُدرَك ومُتعَمَد والثاني غير مُدرَك وغير مُتعمَد: فقد تتعمد القيام بأشياء معينة لتجذب الآخرين إليك، فترتدي ألواناً مريحة أو تقص شعرك بطريقة جميلة وجذابة. ومن جهة أخرى قد يكون لديك عادات غير مقصودة، كأن تحدث صوتاً بأصابعك على المنضدة حين تشعر بالتوتر، أو أن تنظر إلى الأرض حين تشعر بالإحراج، ويمكنك التحكم فقط بالأشياء التي تعرفها وتتوقع حدوثها، لذا فالخطوة الأولى في تحسين الإلقاء هي تحديد وإزالة أي سلوك غير لفظي مُربك تقوم به.
ثانياً : للتعابير غير اللفظية معانٍ عالمية:
وهى تتفق لدى كثير من الثقافات العالمية ، وتحقق للفرد التواصل الفعال مع أصحاب هذه الثقافات ، مثال الإيماءات المعبرة عن الضحك والحيوية والتوتر والقلق .
ثالثا: حين ترسل قنوات المتكلم اللفظية وغير اللفظية رسائل متناقضة فإننا نصدق الرسالة غير اللفظية: فمثلاً قد يكرر لك شخص ما العبارة التالية: "أنا أحبك" ولكنه لا يظهر لك تعبيراً عن ذلك، فهل تشك في صدق هذا الشخص؟ إذا كنت شخصاً طبيعياً، سيكون لديك شك بالتأكيد لأن الرسائل غير اللفظية يجب أن تكمل وتعزز الرسائل اللفظية. والقاعدة تقول أنه لابد أن تتطابق كلمات المتكلم مع سلوكه، فالرسائل غير اللفظية يجب أن تكمل وتعزز الرسائل اللفظية، وعندما لا تفعل هذا - كالمثال السابق- فالأفعال تتكلم أكثر من الكلمات، وفي هذه الحالة، نحن نصدق الرسالة غير اللفظية لتساعدنا في الإجابة على السؤال "ماذا يحدث معه، وماذا يريد أن يقول فعلا؟".
رابعاً: قد تطغى على رسالتك التي تنوي إيصالها رسائل أخرى يتلقاها الأشخاص من طريقتك غير اللفظية: فمثالا حين تحدق خارج النافذة أثناء إلقائك بسبب توترك الناجم من تواصلك البصري مع الجمهور، يفترض الجمهور أنك تشعر بالملل وأنك لا تهتم بالتكلم أمامهم. وفي هذه الحالة ستكون ملاحظة الجمهور -أنك لا تريد التكلم معهم- هي الأهم حتى لو كانت بعيدة عن الحقيقة، لذا عليك إزالة التصرفات المربكة التي تطغى على نواياك الجيدة إذا أردت القيام بإلقاء أفضل.

أمثلة على لغة الجسد :

السلوك غير اللفظي التفسير
المشي السريع مع انتصاب القامة الثقة
الوقوف مع اليدين على الوركين الاستعداد للعدوان
الجلوس مع ركل القدمين وتحريكهم الملل
الجلوس مع صرف النظر الاسترخاء
المشي مع يديه في جيوبه ، مع إنحاء الكتفين الكآبة
وضع اليد على الخد التفكير وإعمال الفكر
لمس أو فرك الأنف قليلا الرفض والشك ، والكذب
فرك العين الشك
تشبيك اليدين وراء الظهر الغضب والإحباط والخوف
فرك اليدين التنبؤ وتوقع شيء
الجلوس مع شبك اليدين وراء الرأس الثقة والتفوق
الجلوس مع يدين مفتوحتين الصدق والصراحة والبراءة
مغمض العينين تقييم سلبي
تنصيب الأصابع نفاذ صبر
تربت الشعر مداعبة انعدام الثقة بالنفس ؛ انعدام الأمن
إمالة الرأس مصلحة
تمسيد (ملامسة) الذقن محاولة لاتخاذ قرار
قضم الأظافر انعدام الأمن ، والعصبية
الجلوس مع لصق الكاحلين القلق
وضع الرأس بين اليدين مع النظر لأسفل الملل
فرك اليدين الانتظار
وضع اليد على الخد التامل والتمعن والتقدير
فرك العين أثناء الحديث الشك
وضع اليدين على الأوراك الاستعجال
وضع رجل فوق رجل مع تحريكهما الملل
الرجلين بعيدتان عن بعضهما راحة واسترخاء
ملامسة الشعر عدم الاطمئنان
حني الرأس باستمرار الاهتمام
صرف النظر عن المتحدث عدم تصديق المتحدث
استعمال الأظافر للدق على الطاولة أو شيء جامد التلهف وقلة الصبر
شد الأذن حيرة وتردد

المــــــــــراجع :

- أحمد بن عبد الله بن صقير العريني ،" مدى توافر مهارات الاتصال غير اللفظية لدى هيئة التدريس في كلية العلوم بجامعة القصيم من وجهة نظر الطلبة "، رسالة ماجستير (غير منشورة )، الأكاديمية العربية في الدنمارك ، كلية الآداب والتربية ، 2011م
- محمد أحمد محمد على ،" فاعلية برنامج تدريبي سلوكي لتحسين بعض مهارات التواصل غير اللفظي لدي عينة من الأطفال ذوي التوحد"، رسالة ماجستير (غير منشورة ) ، كلية التربية ، جامعة عين شمس ، 2008م
- محمد بدرة ،" مبادئ الاتصال غير اللفظي"، 2009 ، متاح على

The Language of Emotional Intelligence ",available at. ", Jeanne Segal-









تابعونا على صفحتنا فى الفيس بوك

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://esraa-2009.ahlamountada.com
وردة الجمان
New Member عضو جديد
New Member عضو جديد



الابراج : الجدي
عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 20/11/2012
العمر : 27


مُساهمةموضوع: رد: مقال بعنوان ( الاتصال غير اللفظى / لغة الجسد ) اعداد/ دكتور وحيد حامد عبد الرشيد   الثلاثاء 20 نوفمبر 2012, 5:22 pm

Esraa Eman Hussein{Admin} كتب:


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
مقال بعنوان :
الاتصال غير اللفظي (لغة الجسد)


إعـــــــــــــــــداد دكتـــــــــــــــــور
وحيد حامد عبد الرشيد

يعد التواصل الجيد أساس العلاقات الناجحة ، سواء أكان اتصالا شخصيا أومهنيا. ولهذا الاتصال نوعان ، الاتصال اللفظي والاتصال غير اللفظي. وسوف يكون حديثنا هنا عن الاتصال غير اللفظي، أو ما يسمى ب (لغة الجسد) ، والذي يتمثل في تعابير الوجه والإيماءات ، اتصال العين ، والوقوف والجلوس ، وحتى نبرة الصوت.

حيث يعد هذا النوع من الاتصال أداة قوية من شأنها أن تساعد على التواصل مع الآخرين ، والتعبير عن كثير من المعاني والمشاعر والأفكار ، ونقل المواقف الصعبة والتعبير عنها وتوصيلها للآخرين بسهولة ويسر ، وبناء علاقات أفضل في المنزل والعمل.
وهذا النوع من الاتصال (لغة الجسد) يشكل 65 ٪ من عملية الاتصال .عامة ، كما أشارت بذلك البحوث التربوية التي أجريت في مجال الاتصال غير اللفظي، فإذا كنت ترغب في التواصل بشكل جيد ، فإنه من المنطقي أن تفهم كيف يمكنك استخدام الجسم لتقول ما تعنيه، مع الحذر والانتباه إلى أن هذه اللغة تختلف اختلافا كبيرا بين الناس وخصوصا مع الثقافات العالمية.

مفهوم الاتصال غير اللفظي :

في الأساس يعد الاتصال غير اللفظي هو عملية إرسال واستقبال الرسائل من خلال مجموعة متنوعة من الطرق دون استخدام الرموز اللفظية (الكلمة (إلا أن معظم المتحدثين / المستمعين ليسوا على وعى بهذا الأمر. ويشمل ذلك هذا النوع من الاتصال -- ولكن ليس على سبيل الحصر :
• لمسة
• لمحة
• اتصال العين (النظرة(
• حجم
• قرب
• الإيماءات
• تعبير وجهي؟ وقفة (صمت(
• ترتيل
• فستان
• وضع
• رائحة
• اختيار الكلمة والجملة
• الأصوات

وهناك من يرادف ما بين الاتصال غير اللفظي ولغة الجسد ، التي تعرف بأنها " مجموعات من الإشارات والمواقف ، تعتمد في إصدارها على المشاعر الداخلية والحالات الذهنية للمتحدث، يرسلها ليعبر بها عن معاني معينة يرغب في إرسالها لمن يتواصل معه"
ويعرف محمد على الاتصال غير اللفظي بأنه : Non Verbal Communication Skills" جميع المهارات التي يستخدمها الفرد أثناء قيامه بالتعامل مع المحيطين به بهدف إرسال واستقبال رسالة منهم أو إليهم سواء كان ذلك هدفاً لتدعيم شكل التواصل اللفظي أو أسلوب للتواصل غير لفظي في حد ذاته ومن هذه المهارات التواصل البصري، تعبيرات الوجه، الإشارات والإيماءات، التواصل بالصور والتي تؤدي إلى الغرض من العملية الاتصالية وهو نقل أفكار الفرد إلى المحيطين به "
ويعرف أحمد عبد الله العرينى الاتصال غير اللفظي بأنه :" كل ما يصدر عن جسم الإنسان من حركات، أو إيماءات، أو إشارات، أو تعبيرات وجه، أو من خلال المظهر، أو الصوت وتغيراته, سواءً كانت إرادية، أو غير إرادية, فطرية، أو مكتسبة، وتؤثر في عملية الاتصال بين المرسل والمستقبل.

مكانة الاتصال غير اللفظي بين العلوم الإنسانية:

الاتصال غير اللفظي أو الإيحاء غير اللفظي هو علم حديث ، يدرس في عدد محدود من الدول المتقدمة مثل فرنسا، حيث يهتم بدراسة كيفية التواصل بين شخصين أو أكثر بلغة الإيماءات دون لفظ أو كلمات.أي أنك تستطيع أن تفهم شخصية من أمامك دون الخوض في حديث معه وذلك من خلال ملامح وجهه وطريقة جلسته وطريقة مصافحته والحركات التي يقوم بها.... الخ حتى من خلال نظرات الأعين.. ويمكن أن يكون أفضل تعبير هنا هو قول الشاعر:
وتعطلت لغة الكلام وخاطبت عيناي في لغة الهوى عينـاك

قطع الغيار المستخدمة في لغة الجسد :

حيث يمكنك إرسال إشارات فردية مع أجزاء من الجسم ، هنا نود عرض لأجزاء الجسم ، التي تمثل قطع الغيار للغة الجسم ، وهذه الأجزاء هى :
- الرأس : الوجه ، الخدود ، الذقن ، الفم ، الشفاه ، الأسنان ، اللسان ، الأنف ، العيون ، الحواجب ، الجبين ، الشعر
-الذراع : الكوع ، اليد
- الجذع : الرقبة ، الكتف ، الصدر ،البطن ، الورك
-الساقين : الفخذ ، الركبة ، القدم .



أنواع الاتصال غير اللفظي:

للاتصال غير اللفظي نوعان ، هما:
1- لغة الجسد: مثل:
• تعبيرات الوجه.
• حركة العينين والحاجبين.
• اتجاه وطريقة النظر.
• حركة ووضع اليدين والكفين.
• حركة ووضع الرأس.
• حركة ووضع الأرجل.
• حركة ووضع الشفاه والفم واللسان.
• وضع الجسم.

2- الاتصال الرمزي:
ويستخدم لتوصيل القيم والأحاسيس للمتلقي مثال على ذلك:
• الشعر: اللحية، الشارب، الحلاقة، التسريحة.
• العلامات: مثل الوشم... وغيره.
• الجواهر والحلي.
• نوع وألوان الملابس.
• نوع وموديل السيارة.
• نوع المنزل وموقعه.
• المقتنيات (هاتف محمول...(...
• مكان الجلوس.
• المسافة بينك وبين الآخرين.
• مستحضرات التجميل.

أهمية ودور الاتصال غير اللفظي:

يمكن للاتصال غير اللفظي أن يلعب خمسة أدوار رئيسة هى :
1- التكرار : حيث يعمل الاتصال غير اللفظي على تكرار معنى الرسالة الشفهية حتى يتمكن المرسل إليه من فهم تلك الرسالة
2- التناقض : حيث يمكنه أن يعكس معاني متناقضة مع ما يريد المرسل إيصاله للمرسل إليه من أفكار ومعاني.
3- الاستبدال : حيث يمكن للاتصال غير اللفظي أن يكون بديلا للرسالة الشفهية فهي، فعلى سبيل المثال يمكن لعيون الشخص أن تنقل رسالة حية أكثر بكثير من مجرد كلمات شفهية
4- يكمل : أنها قد تضيف أو تكمل رسالة شفهية ، حيث تزيد من إيضاحها وإكمال وتوصيل معانيها للمرسل.
5- اللهجات : قد تؤثر لهجة المرسل على الرسالة وصعوبة فهمها لدى المرسل إليه ، فيتدخل الاتصال غير اللفظي ليزيل هذا الغموض .

دور الاتصال غير الشفهي في العلاقات الإنسانية :

الأمر يحتاج إلى أكثر من مجرد كلمات لخلق الوفاء ، والعلاقات القوية مع الآخرين. وللتواصل غير اللفظي تأثير كبير على نوعية هذه العلاقات الإنسانية ، من حيث تقويتها أو إضعافها ، وذلك من خلال المساعدة على :
- قراءة دقيقة لمن نتعامل معهم ، لما يحملونه من عواطف ومشاعر وأحاسيس
- خلق الثقة والشفافية في العلاقات مع الآخرين من خلال إرسال إشارات وإيماءات غير لفظية تتطابق مع الكلمات المراد توصيلها.

أنواع التواصل غير اللفظي :

هناك العديد من أنواع مختلفة من التواصل غير اللفظي، يمكن إيضاحها فيما يلى :
- تعبيرات الوجه :
حيث يعد وجه الإنسان معبرة للغاية ، وقادر على التعبير عن المشاعر عدد لا يحصى من دون أن يقول كلمة واحدة. ، وتعد هذه التعبيرات حقوق عالمية فهناك تعابير الوجه عن السعادة والحزن والغضب والمفاجأة والخوف والاشمئزاز، وهى نفسها تعابير عالمية موحدة بين الثقافات المختلفة .
حركات الجسم:
حيث تعد حركات الجسم ثروة من المعلومات تؤثر على نظرتنا تجاه من نتعامل معهم ، وهى لغة عالمية موحدة ، فمن حيث طريقة جلوسهم وقعودهم ومشيهم ووقوفهم وطريقة تحركهم ... نستنبط كثيرا من المعاني والأفكار عن طبيعتهم وشخصيتهم وما يريدون إيصاله لنا.
الإيماءات :
هى جزء من نسيج حياتنا اليومية مثل استخدام أيدينا عندما يكون المتحدث يؤيد رأيه بحجة أو يتحدث عن نفسه بحيوية ونشاط ، ونستخدم الإيماءات أثناء تحدثنا كثيرا دون تفكير في أدائها ، ولكن يجب الانتباه إلى نقطة مهمة وهى أن هذه الإيماءات كثيرا ما تختلف من ثقافة إلى أخرى ، لذا يجب الحذر عند استخدامها أثناء التعامل مع الآخرين ، تجنبا لوقوع سوء التفاهم.
اتصال العين:
حاسة البصر هى الحاسة المسيطرة على معظم الناس ، والتواصل البصري يعد من أهم أنواع الاتصال غير اللفظي، حيث يولد هذا النوع من الاتصال كثيرا من المشاعر ؛ المحبة ، العداء ، الجاذبية ، النفور ....بين المتحدثين ، كما أن هذا الاتصال يؤثر بشكل فعال على مسيرة المحادثة والتواصل ؛ سواء بتدفق الحديث أو إنهائه
اللمس :
حيث يتواصل الناس ويتفاعلون معا من خلال اللمس ، مثل المصافحة ، العناق ، التقبيل ، المسح على الشعر ، وضع اليد حول العنق ، التربيت على الظهر.... فاللمس لغة تواصل قوية لتوصيل كثيرا من الرسائل دون حديث أو لغة بين الناس
الفضاء :
لكل فرد فضاء خاص به أو حيز مادي واقتحام هذا الحيز يعبرا عن كثير من الرسائل المختلفة المراد توصيلها ونقلها ، حيث يعبر عن الحميمية ، العدوان ، الهيمنة ، العاطفة .....
الصوت :
حيث يمكننا أن نتواصل مع بعضنا البعض من خلال أصواتنا ، حتى وإن لم نستخدم الكلمات في تواصلنا ، حيث تصلنا من خلال الأصوات رسائل كثيرة ، مثل: السخرية ، الغضب ، المحبة ، الكره ، السعادة ، الحزن ، الثقة ، الضعف.....وذلك من خلال اللهجة ، نبرة الصوت ، الإيقاع
المظهر:
حيث إن الملبس وتناسق ألوانه وقصات الشعر وغيرها تعد من العوامل القوية التي تؤثر في عملية الاتصال غير اللفظي وإيصال الرسالة إلى المرسل إليه . فالمظهر يعكس انطباعات مهمة لدى المتلقي ، وهذا هو السبب الذي جعل الخبراء في مجال الاتصال ينصحون بضرورة ارتداء اللباس المناسب لإجراء مقابلات مع أصحاب العمل المحتملين.

نصائح لتحسين مهارات الاتصال غير اللفظي :

إن نجاح الفرد في حياته الشخصية والمهنية يعتمد إلى حد كبير على مدى امتلاكه لمهارات الاتصال اللغوي الجيد ؛ الشفهي والكتابي ، وقد أثبتت البحوث أن السلوكيات غير اللفظية تشكل نسبة كبيرة من اتصالاتنا الشخصية اليومية ؛ لذا فالسؤال الذي يطرح نفسه في هذا الجزء هو : كيف يمكن تحسين مهارات التواصل غير اللفظي ؟ وتتمثل الإجابة عن هذا التساؤل في النصائح التالية :
1- توجيه الاهتمام للإشارات والإيماءات :
حيث يمكن للناس التواصل بطرق عديدة ، منها الإشارات وإجادة استخدامها مثل العين ، والإيماءات ، وحركات الجسد ، ونبرة الصوت. حيث يمكن لجميع هذه الإشارات نقل المعلومات المهمة التي تعادل في أهميتها أهمية الكلمة في إجراء الاتصال الفعال.
2- البحث عن سلوكيات تتعارض :
فإذا كانت كلمات الشخص الذي يتحدث بها لا تتطابق وتصرفاتهم وسلوكياته التي يستخدمها في عملية الاتصال غير اللفظي ، فإنه يجب توجيه الاهتمام وإمعان النظر في تلك السلوكيات والتصرفات ، على سبيل المثال ، قد يقول شخص ما أنه سعيد بينما هو قاطب الجبين ويحدق في الأرض المقطبة.؛ لذا فإنه يجب العناية بتصرفات هذا الشخص لأنها تعكس معاني كثيرة ، والناس كثيرا ما يميلون إلى تجاهل ما قيل والتركيز بدلا من ذلك على التعبيرات غير اللفظية من المزاجية والأفكار والعواطف.
3- التركيز على نبرة الصوت عند التحدث:
فنبرة الصوت تنقل لنا ثروة كبيرة من المعلومات ، بها نتعرف على مدى حماس المتحدث وغضبه وفرحه وحزن ....وهذا النبرة تؤثر بشكل كبير على مدى استجابتنا لحديث المتكلم والتفاعل معه، فبالنبرة يؤكد ويدعم أفكاره وبها يزيد من حماس المستمعين ويجعلهم مشاركين ومتابعين لحديثة .
4- استخدام جيد راسل العين :
من المهم أن نتذكر أن حسن التواصل البصري جزء مهم من عملية الاتصال غير اللفظي ، ولا يعنى حس التواصل البصري إحداق العين وثباتها في عيون الآخرين ، فالاتصال البصري الصحيح يراه بعض الخبراء في أن يكون ما بين 4-5 ثواني ، وفشل الناس في النظر للآخرين يعنى فشل في عملية الاتصال الفعال ، حيث يدل ذلك على الهروب والخوف وإخفاء أشياء كثيرة.
5- طرح الأسئلة حول الإشارات غير المفهومة:
وهنا يجب طرح الأسئلة على المتحدث عندما تكون إشاراته التي يستخدمها أثناء حديثه غير مفهومه أو غير واضحة .
6- استخدام الإشارات لجعل الاتصال أكثر فعالة وذات مغزى:
حيث تهدف عملية الاتصال سواء أكانت هذا العملية لفظية أو غير لفظية إلى توصيل رسالة ذات معنى لشخص أو أشخاص معينين، لذا يجب تحسن عملية الاتصال هذه باستخدام الإشارات والإيماءات المناسبة لمعنى الرسالة .
7- البحث عن الإشارات المشتركة:
وهنا يجب البحث عن مجموعة من الإشارات المشتركة بين مجموعة من الناس ، تحمل معنى وفكر مشترك يمكن إيصاله إليهم بسهولة ، فالتركيز على إشارة واحدة قد تؤدى إلى إخفاق في إيصال الرسالة إليهم ؛ لأنه قد يفهما البعض والبعض الآخرين يستنتج منها معنى ومضامين مختلفة .
8- النظر في السياق :
ويتمثل ذلك في حسن انتقاء الإشارات المناسبة لسياق الكلام المراد توصيله للسامعين ؛ أي مناسبة الإشارات المستخدمة لمقتضى الحال .
9- إدراك ما تحمله الإشارات من معاني:
حيث يجب أن يدرك المتحدث أن ما يستخدمه من إشارات قد تفهم خطأ من قبل بعض المستمعين، فقد يفهم أن المصافحة بشدة وبحرارة تدل على قوة الشخصية ، وان المصافحة الضعيفة تدل على ضعف الشخصية وعدم الثبات ، بينما في الواقع قد يكون ضعف المصافحة بسبب التهاب في المفاصل أو ألم في اليد، لذا فيجب الحذر وعدم الانخداع حول فهم ما تحمله بعض الإشارات من معاني خادعة .
10- الممارسة ، الممارسة ، الممارسة :
حيث يمكن تحسن قدرة الفرد على الاتصال غير اللفظي وذلك من خلال معرفة مهارات هذا المجال من الاتصال والتدريب عليها وممارستها بفعالية .

مبادئ الاتصال غير اللفظي :

هناك أربعة مبادئ رئيسة لتحقيق الاتصال غير اللفظي الفعال يجب على كل فرد أن يعيها جيدا ، إذا أردا أن يحقق تواصل فعال بمن حوله ، وهذه المبادئ هى :
أولاً : يتكون الاتصال غير اللفظي من قسمين: الأول مُدرَك ومُتعَمَد والثاني غير مُدرَك وغير مُتعمَد: فقد تتعمد القيام بأشياء معينة لتجذب الآخرين إليك، فترتدي ألواناً مريحة أو تقص شعرك بطريقة جميلة وجذابة. ومن جهة أخرى قد يكون لديك عادات غير مقصودة، كأن تحدث صوتاً بأصابعك على المنضدة حين تشعر بالتوتر، أو أن تنظر إلى الأرض حين تشعر بالإحراج، ويمكنك التحكم فقط بالأشياء التي تعرفها وتتوقع حدوثها، لذا فالخطوة الأولى في تحسين الإلقاء هي تحديد وإزالة أي سلوك غير لفظي مُربك تقوم به.
ثانياً : للتعابير غير اللفظية معانٍ عالمية:
وهى تتفق لدى كثير من الثقافات العالمية ، وتحقق للفرد التواصل الفعال مع أصحاب هذه الثقافات ، مثال الإيماءات المعبرة عن الضحك والحيوية والتوتر والقلق .
ثالثا: حين ترسل قنوات المتكلم اللفظية وغير اللفظية رسائل متناقضة فإننا نصدق الرسالة غير اللفظية: فمثلاً قد يكرر لك شخص ما العبارة التالية: "أنا أحبك" ولكنه لا يظهر لك تعبيراً عن ذلك، فهل تشك في صدق هذا الشخص؟ إذا كنت شخصاً طبيعياً، سيكون لديك شك بالتأكيد لأن الرسائل غير اللفظية يجب أن تكمل وتعزز الرسائل اللفظية. والقاعدة تقول أنه لابد أن تتطابق كلمات المتكلم مع سلوكه، فالرسائل غير اللفظية يجب أن تكمل وتعزز الرسائل اللفظية، وعندما لا تفعل هذا - كالمثال السابق- فالأفعال تتكلم أكثر من الكلمات، وفي هذه الحالة، نحن نصدق الرسالة غير اللفظية لتساعدنا في الإجابة على السؤال "ماذا يحدث معه، وماذا يريد أن يقول فعلا؟".
رابعاً: قد تطغى على رسالتك التي تنوي إيصالها رسائل أخرى يتلقاها الأشخاص من طريقتك غير اللفظية: فمثالا حين تحدق خارج النافذة أثناء إلقائك بسبب توترك الناجم من تواصلك البصري مع الجمهور، يفترض الجمهور أنك تشعر بالملل وأنك لا تهتم بالتكلم أمامهم. وفي هذه الحالة ستكون ملاحظة الجمهور -أنك لا تريد التكلم معهم- هي الأهم حتى لو كانت بعيدة عن الحقيقة، لذا عليك إزالة التصرفات المربكة التي تطغى على نواياك الجيدة إذا أردت القيام بإلقاء أفضل.

أمثلة على لغة الجسد :

السلوك غير اللفظي التفسير
المشي السريع مع انتصاب القامة الثقة
الوقوف مع اليدين على الوركين الاستعداد للعدوان
الجلوس مع ركل القدمين وتحريكهم الملل
الجلوس مع صرف النظر الاسترخاء
المشي مع يديه في جيوبه ، مع إنحاء الكتفين الكآبة
وضع اليد على الخد التفكير وإعمال الفكر
لمس أو فرك الأنف قليلا الرفض والشك ، والكذب
فرك العين الشك
تشبيك اليدين وراء الظهر الغضب والإحباط والخوف
فرك اليدين التنبؤ وتوقع شيء
الجلوس مع شبك اليدين وراء الرأس الثقة والتفوق
الجلوس مع يدين مفتوحتين الصدق والصراحة والبراءة
مغمض العينين تقييم سلبي
تنصيب الأصابع نفاذ صبر
تربت الشعر مداعبة انعدام الثقة بالنفس ؛ انعدام الأمن
إمالة الرأس مصلحة
تمسيد (ملامسة) الذقن محاولة لاتخاذ قرار
قضم الأظافر انعدام الأمن ، والعصبية
الجلوس مع لصق الكاحلين القلق
وضع الرأس بين اليدين مع النظر لأسفل الملل
فرك اليدين الانتظار
وضع اليد على الخد التامل والتمعن والتقدير
فرك العين أثناء الحديث الشك
وضع اليدين على الأوراك الاستعجال
وضع رجل فوق رجل مع تحريكهما الملل
الرجلين بعيدتان عن بعضهما راحة واسترخاء
ملامسة الشعر عدم الاطمئنان
حني الرأس باستمرار الاهتمام
صرف النظر عن المتحدث عدم تصديق المتحدث
استعمال الأظافر للدق على الطاولة أو شيء جامد التلهف وقلة الصبر
شد الأذن حيرة وتردد

المــــــــــراجع :

- أحمد بن عبد الله بن صقير العريني ،" مدى توافر مهارات الاتصال غير اللفظية لدى هيئة التدريس في كلية العلوم بجامعة القصيم من وجهة نظر الطلبة "، رسالة ماجستير (غير منشورة )، الأكاديمية العربية في الدنمارك ، كلية الآداب والتربية ، 2011م
- محمد أحمد محمد على ،" فاعلية برنامج تدريبي سلوكي لتحسين بعض مهارات التواصل غير اللفظي لدي عينة من الأطفال ذوي التوحد"، رسالة ماجستير (غير منشورة ) ، كلية التربية ، جامعة عين شمس ، 2008م
- محمد بدرة ،" مبادئ الاتصال غير اللفظي"، 2009 ، متاح على

The Language of Emotional Intelligence ",available at. ", Jeanne Segal-




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مقال بعنوان ( الاتصال غير اللفظى / لغة الجسد ) اعداد/ دكتور وحيد حامد عبد الرشيد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Esraa Hussein Forum :: المنتدى التــربــوى :: المنتدى التربوى-
انتقل الى: